63% من الليبيون يرفضون حكومة التوافق و37% مع حكومة التوافق و60% ضد 40% مع بحسب إستطلاع للرأي على صفحتين.

Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٤-٣٢-١٥-1Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٧-٥٣-٥٥-1Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٨-٠٠-٢٤Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٧-٥٩-٤٨Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٧-٥٧-٥٤Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٤-٠٨-٤٣Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٤-٠٨-٣١Screenshot_٢٠١٦-٠٣-٢٣-١٤-٠٧-٣٣
حصري.و.ع.ا.ل.ليبيا.الاربعاء.23مارس.2016م.

من خلال استطلاع للرأي قامت به صفحتين على ” الفيس بوك ” للاعلامي ” عبدالباسط بن هامل ” والنائب بمجلس النواب ” يونس فنوش ” تم طرح سؤال على المستطلع اراءهم من متابعي الصفحتين من يؤيد حكومة التوافق ومن يرفضها يلغ عدد المصوتين في صفحة الاعلامي عبدالباسط بن هامل ( 721 ) من عدد 922 تعليق حتى كتابة هذا التقرير الاعلامي النتائج اظهرت مفاجاة ليست متوقعة فقد رفض 457 الحكومة بينما كان 264 مع حكومة التوافق واستبعدت التعليقات العشوائية الخارجة عن نص الاستطلاع وكانت النتيجة النهائية 63% تقريبا رفضوا الحكومة وهناك من شبهها بحكومة كرزاي في افغانستان . بينما علل الموافقين على الحكومة والتوافق وربطه اغلبهم بالحالة التي وصل إليها المواطن في ليبيا والتضييق عليه ” المرتب والسيولة والخبز وارتفاع الاسعار ” وبلغت نسبتهم 37% .النائب يونس فنوش كان عدد المصوتين في الاستطلاع كبير ووصل الى 2810 حتى كتابة هذا التقرير الاعلامي .استعنا بأول 1000 تعليق وكانت النتيجة متقاربة ايضا ولاتختلف كثيرا عن استطلاع ونتيجة الاعلامي عبدالباسط بن هامل وجاءت كالآتي 603 رفضوا حكومة التوافق بينما قبلها 397 مع استبعاد الاسماء التي تعلق خارج سياق الاستطلاع وهي نسبة مقاربة جدا للنسبة الأولى. عبدالباسط بن هامل والنائب بمجلس النواب يونس فنوش قاموا بالاستطلاع ردا على ماذكره المبعوث الدولي ” مارتن كوبلر ” الذي يصرح دائما في وسائل الاعلام بأن 90% من الليبيين مع حكومة التوافق . والوكالة تعمدت اختيار هاتين الشخصيتين ” عبدالباسط بن هامل اعلامي من العاصمة الليبية طرابلس ” وأغلب اصدقاءه ومتابعيه من العاصمة وضواحيها . بينما ” يونس فنوش من مدينة بنغازي وأغلب اصدقاءه على الصفحة ومتابعيه من بنغازي وضواحيها .
يشار الى أن جل القنوات التي تسوق لحكومة التوافق تتعمد اخفاء حقيقة أن هذه الحكومة والاتفاق يواجه معارضة كبيرة في ليبيا وتقوم هذه القنوات في نشراتها وبرامجها باستضافة ضيوف من طرف واحد أو تغليب رأي واحد باستضافة طرفين مؤيدين للحكومة وطرف واحد ضد في ممارسة اعلامية تعتمد على الخداع وتزييف للحقيقة .
يذكر ان صفحة النائب يونس فنوش يتابعها أكثر من 10 الاف شخص وصفحة الاعلامي عبدالباسط بن هامل يتابعها أكثر من ح الاف شخص .
صور من صفحات الاستطلاع .
خاص بالوكالة .
تحرير : محمد الشعافي .

Categories: أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.