“3” جثث في غرب ليبيا خلال “24” ساعة ماضية.

حصري.

الخميس 27 أبريل 2017م.

نشر نشطاء من غرب ليبيا صور بشعة لعدد من الجثث التي وجدت بمناطق غرب ليبيا, حيث عثر في “رقدالين” على جثة الشاب “عطية الخويلدي” وهو من سكان المدينة, بعد إختطافه على يد مليشيات تابعة للمجلس العسكري لمدينة الزنتان والذي يقوده “اسامة الجويلي”, بحسب ماذكر نشطاء على صفحاتهم, بعد إقتياده على خلفية مشكلة عائلية ليبلغ أهله بعد ساعتين بأنه قتل تحت التعذيب.

كما نشر النشطاء صور لجثة وصلت لمستشفى الزهراء بورشفانة بعد العثور عليها قرب مسجد “الثوغار”, وتعد المنطقة بمثابة بؤرة إجرامية حيث, تنتشر العصابات المسلحة والمليشيات الخارجة عن القانون.
18157486_1317542804997231_775547728892980486_n
18118825_422444998107931_5731722378565050855_n

ومن مدينة صيراتة نشر نشطاء الإعلام صورة لجثة وجدت في الغابة الواقعة خلف معهد الصيد البحري, وتؤكد الصفحات إنها لازالت موجودة في مكانها, وتعد صبراتة مركز للتنظيمات الإرهابية بغرب ليبيا ومركز لتهريب الهجرة الغير شرعية.

يشار إلى أن القنوات الإعلامية الموجودة غرب ليبيا تتستر على جرائم المليشيات المسلحة والعصابات والتنظيمات الإرهابية, ونادراً ماتتطرق لهذه الكارثة للإيحاء بأن هذه المناطق الواقعة تحت سلطة مايسمى بالمجلس الرئاسي الغير دستوري, ينتشر فيها الأمن والأمان.

صور للجثث نشرها نشطاء.

Categories: أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.