النائب ” ابراهيم الدرسي ” يسحب توقيعه على منح الثقة ويطالب بإعادة النظر في الاتفاق السياسي.

حصري.و.ع.ا.ل.طبرق.السبت.30أبريل. 2016م.

أعلن النائب ابراهيم الدرسي عن سحب توقيعه على منح الثقة لحكومة التوافق في صفحته الرسمية على الفيس بوك اليوم .

( لقد ساندنا الاتفاق السياسي منذ انطلاقته الأولى ايمانا كنا بأنه السبيل الانجع لحقن الدماء وجمع الليبيين على كلمة سواء …وبالتالي اعطينا الثقة لحكومة الوفاق المنبثقة عن الاتفاق السياسي وفق مخرجاته المعلومة والمعروفة ..وتنازلنا في كثير من المواقع حقنا للدماء ورغبة في البناء …ولكن وللاسف الشديد تغول الطرف الآخر على الاتفاق وتجاوز الكثير من النقاط…فسيطر السويحلي ومخزوم على مجلس الدولة وضربو بالاتفاق السياسى عرض الحائط..وهم من أفشل العملية السياسية وساهمو في دمار البلاد …وأيضا عدم تطبيق الاتفاق السياسي فيما يخص خروج المليشيات المسلحة من العاصمة .لا أعيد دمجها وشرعن دعمها…وقد طالبنا مرارا وتكرارا بإلغاء المادة الثامنة من الاتفاق السياسي .ولم يتم الاستجابة لطلبنا .وأيضا هناك الكثير من الخروقات للاتفاق المبرم بيننا وبينهم تخلو به وتجاوزوه …لذا وبعد الكثير من الإلحاح والطلبات التي لم تجد اذاناصاغية…قررنا سحب توقيعنا على منح الثقة لحكومة الوفاق .ونطالب بإعادة النظر في الاتفاق السياسي برمته والعودة المسودة الرابعة من الاتفاق السياسي…ابراهيم بوبكر الدرسي..عضومجلس النواب الليبي).
يشار الى ان الوكالة تقوم باستطلاع للرأي يشمل عدد كبير من النواب والسياسيين حول سقوط إتفاق الصخيرات بالكامل بعد الخروقات الاخيرة.
خاص بالوكالة.
تحرير محمد الشعافي.

Categories: أخبار دولية,أخبار عربية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.