ممثل جامعة الدول العربية “صلاح الدين الجمالي” سيزور طرابلس وبنغازي .

عاجل.
الثلاثاء 10 يناير 2017م.

عقد مجلس جامعة الدول العربية إجتماعا تشاورياً على مستوى المندوبين الدائمين برئاسة سفير تونس بالقاهرة , ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير “نجيب المنيف” , وبحضور السفير “صلاح الدين الجمالي” الممثل الخلص للامين العام للجامعة العربية إلي ليبيا , حيث يستمع المجلس لإفادة من الممثل الخاص حول الجهود المبذولة لتقديم الدعم السياسي والمعنوي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا , والعمل على محاولة تذليل العقبات التي تعترض تنفيذ إتفاق الصخيرات الموقع في المغرب.

وعرض الممثل الخاص لأمين عام جامعة الدول العربية “صلاح الدين الجمالي تقريره بخصوص الوضع في ليبيا , الجمالي قال إن تحرير الجيش للموانئ النفطية وتوسيع نطاق سيطرته جعل بعض الدول تنفتح على عملية إدخال تعديلات على الاتفاق السياسي الموقع في الصخيرات المغربية , مشيرا إلى أن الوضع في طرابلس يعتبر متأزما بسبب وجود الميليشيات.

وأوضح “الجمالي أنه التقى الأيام الماضية برئيس مجلس النواب عقيلة صالح مؤكدا أن الأخير لا يرفض الاتفاق السياسي إنما لديه بعض المقترحات والملاحظات.

وكشف الجمالي في كلمته أمام المندوبين الدائمين بالجامعة عن نيته الأسبوع المقبل زيارة مدينتي طرابس وبنغازي من أجل لقاء الأطراف الليبية المختلفة , مطالبا الدول العربية بتقديم المساعدة للجامعة لحل الأزمة الليبية على غرار تقديمها المساعدة للأمم المتحدة, لأن عدم دعم الجامعة العربية سيضعف الموقف العربي حسب وصفه.

وفي نفس السياق أستقبل وزير الخارجية المصري “سامح شكري” مبعوث الجامعة العربية إلى ليبيا “الجمالي” , وتناول اللقاء الذي عقد بمقر وزارة الخارجية الجهود المبذولة على الساحة العربية بشأن ليبيا, وموقف مصر الداعم للمسار السياسي في ليبيا الذي يقوم على ضرورة التحرك بشكل أسرع وبصورة أكثر فعالية لحلحلة الأوضاع في ليبيا والتوصل إلى التوافق المطلوب وتنفيذ اتفاق الصخيرات مع الحفاظ علي المؤسسات الليبية الدستورية القائمة.

يشار الى أن أغلب الشعب الليبي يرفض إتفاق الصخيرات ويعتبره إتفاق لتقاسم النفوذ والثروات بين الدول الاقليمية والدولية في ليبيا.

خاص بالوكالة.

Categories: أخبار عربية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.