“كدوسي” زوجة “بلمختار” تكشف علاقته ب “زياد بلعم” وتؤكد أنه حي.

حصري.

أكد “سامي المتريح”مدير المكتب الإعلامي بجهاز مكافحة إلارهاب شرق ليبيا اليوم الاثنين 21 نوفمبر 2016م للوكالة,أن مجموعة القبض,والتحري بمكافحة الإرهاب, بعد التحري وعمل تواصل فيه الليل بالنهار من القبض علي زوجة القيادي في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب العربي ,مختـار بلمختـار , المكنى ب”الاعور” وهـي “اسماء بنت الطاهر بن محمد ,”وكنيتها, “كدوســي” المتهمة في قضايا إرهاب, في عدة دول بينها ,تونس والجزائر ,وليبيا, تونسية ألاصل والجنسية ,بكمين محكم ,جنوب بلدية الجبل الأخضـر, بمنطقة “المخيـلي”,وبرفقتها الإرهابية “عفاف بنت محمد الميداني بن محمد وكنيتها , “حاجي” وهي أيضاً مطلوبة في قضايا إرهاب, وسائق سيارة أجرة ليبي الجنسية ,والذي أتضح من خلال التحقيق أنه تقاضي مبلغ كبير من المال في مقابل نقلهم من منطقة “الجفرة” , من أحد المعسكرات التي يسيطر عليها المدعو “زياد بلعم “أحد قادة مليشيات تنظيم سرايا الدفاع عن بنغازي ,جنوب ليبيا حيث تم تتبع القضية بعد ورود معلومات للإجهزة ألامنية بشرق ليبيا ,من أحد مستشفيات “درنة” بأن هناك إمرأة أجنبية في حالة وضع وستضع مولودها دون حضور والد المولود, وبدأ وفق المعلومات التي سربت للإجهزة ألامنية أن المرأة زوجة قيادي في أحدى التنظيمات .

هذه المعلومات زودنا بها مكتب مكافحة الإرهاب عبر مدير مكتب إعلامه “المتريح”, وتوجهنا بها الى أحد قادة ألاجهزة ألامنية شرق ليبيا , والذي أكد أن ماكشفته “كدوسي” كنز من المعلومات , فتحت ثغرات في العديد من الملفات لإرهابيين تطاردهم ألاجهزة ألامنية ,وخيوطها تمتد الى الحدود التونسية والجزائرية والمصرية وأروبا .

مكتب مكافحة الإرهاب, بشرق ليبيا أكد بأن سبب وجود “كدوسي” في شرق ليبيا “درنة” كان لغرض الولادة,أرسلها زوجها مختار بلمختار, وهو دليل على أرتباط مايسمى مليشيات مجلس شورى درنة بتنظيم “القاعدة” , وحسب أعترافاتها فقد مكثت في منزل إلارهابي المعروف بمجلس شورى درنة المدعو “جبريل العبد” شارع البحر ,قرب مسجد البساتين , وعثر بحوزة “كدوسي” و “حاجي” على جوازات سفر ليبية مزورة بإسماء “عائشة” و “حليمة” تم أصدارها من مدينة أجدابيا, وعنوان سكن في مناطق “سلطان و قمينس ” شرق بنغازي 50 ك.م , كما حملت أجهزة النقال الخاصة للإرهابيتين العديد من المقاطع والصور والمعلومات .

ونوه مكتب مكافحة الارهاب ,الى أن المعلومات التي تحصل عليها تؤكد أن المدعو “مختار بلمختار” نجا بإعجوبة من قصف أجدابيا الذي شنته طائرات أمريكية في شهر يونيو 2015.

مشيراً الى أن الدائرة بدأت تضيق على الجماعات الارهابية في ” المناطق الواقعة تحت سلطة الحاكم العسكري” شرق ليبيا يوماً بعد يوم , متعهداً بدفن الارهابيين في ليبيا حتى يكونوا عبرة لكل من يحاول المساس بأمنها.

يشار الى أن ,المختار بن محمد بلمختار المكنى بأبو العباس خالد ,والاعور,ومارلبورو ,ولد في 1 يونيو 1972، بغرداية, الجزائر ,أمير منطقة الصحراء في الجماعة الإسلامية المسلحة, والجماعة السلفية للدعوة والقتال ,وأمير كتيبة الملثمين, في تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي ,ومؤسس كتيبة الموقعون بالدماء.

نشأ في ,غرداية, بدولة الجزائر, وبها كانت طفولته ودراسته وعند بلوغه الدراسة الثانوية التزم في مسجد الحي, ومع بدايات إلتزامه كان متابعاً لأخبار الجهاد الأفغاني ولم يكن له هدف سوى الهجرة والجهاد في أفغانستان.

في 1989 ,وبعد مقتل الارهابي ,عبد الله عزام ,مع نجله في أفغانستان, تأثر “بلمختار” كثيراً بمقتله وشكل له ذلك دافعاً قوياً فعقد العزم مع مجموعات من أهل بلدته على السفر إلى أفغانستان ,وكان ذلك مطلع التسعينات وكان يبلغ من العمر حينها 19 سنة.

مكث في أفغانستان حوالي السنة والنصف, عرف فيها الكثير, فقد تدرب على الكثير من العلوم العسكرية, وأخذ دورات تدريبة في معسكر ,خلدن ,ومعسكر ,جهاد وال,في ولاية خوست, ومعسكرات المهاجرين العرب في جلال آباد وكان له إحتكاك بالكثير من المجاهدين من كل بقاع الأرض فقد كانت أفغانستان تجمعا لكل الجهاديين من المغرب إلى أندونيسيا والفلبين, فقد كانت نقطة ٱلتقاء لكل الجماعات الجهادية في العالم, تعرف فيها على الكثير من القادة ,خطاب, وأبي ثابت المصري ,وأبي بنان الجزائري ,وأبو معاذ الخوستي وغيرهم.

وٱلتقى بالكثير من المشايخ ,أبي قتادة , وأبو محمد المقدسي, وأبو طلال القاسمى ,وتنقل بين عدة جبهات من “غارديز” إلى “جلال آباد” إلى “كابول”, وأثناء وجوده في أفغانستان أُصيب بلمختار في عينه اليسرى بشظية قذيفة ولذالك لُقب في وسائل الإعلام الجزائرية بألاعور.

خاص بالوكالة.
محمد الشعافي .
مبروكة المسماري.

Categories: أخبار دولية,أخبار عربية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,,,,,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.