صحيفة بريطانية تشن هجوم على “ترامب” وتقول انسوا “العلاقة الخاصة”

عاجل
بريطانيا_امريكا
الاحد 3 ديسمبر 2017م.

وضعت صحيفة الأوبزرفر البريطانية, عنواناً مثيراً لمقالها الافتتاحي لعددها الصادر, اليوم الأحد, يقول إن “مصالح الولايات المتحدة وبريطانيا متباعدة انسوا “العلاقة الخاصة”, معتبرة أن ترامب ألحق العار بالولايات المتحدة وأن الشعب الأمريكي سينقلب ضده ويطرده.

وقالت الصحيفة, البريطانية أن إعادة نشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمقاطع فيديو دعائية على صفحته في “تويتر” سبق أن بثها اليمين البريطاني المتطرف, يجعل الأمر وكأنه يعطي تأييد الأبيض للتحريض على الكراهية والعنف ضد الأقليات العرقية والدينية.

ومن وجهة نظر الصحيفة, أن ترامب ألحق العار بالولايات المتحدة وأن الشعب الأمريكي سينقلب ضده ويطرده من منصبه, وكلما حدث ذلك بسرعة كان أفضل لهم ولعموم العالم, حسب تعبير الصحيفة.

لكن الصحيفة تستدرك أن القصة لا تتوقف عند هذا الحد, وبعد أن تستعرض تعليق رئيسة وزراء بريطانيا التي رأت أن إعادة نشر مقاطع الفيديو كان عملا خاطئاً, ورد ترامب عليها في تغريدة دعاها فيها إلى التركيز على الإرهاب الإسلامي المتشدد بدلاً منه, تخلص إلى أن ذلك اسلوب غريب في معاملة قائدة بلد حليف مقرب أحتفى بها في العاصمة الأمريكية واشنطن في يناير الماضي.

وتشدد الصحيفة على أن شعار ترامب ” أمريكا أولاً ” بما يحمله من نزعة “قومية” وخوف من الأجانب, يشير إلى أنه ليس لديه الوقت لعلاقات متكافئة ومتوازنة بين الأمم, ولا حتى للوصول إلى حلول وسط وتفاهمات قائمة على الاتفاق في الآراء.

يشار إلى أن حرب تغريدات قد نشبت بين رئيسة الوزراء البريطانية, تريزا ماي, والرئيس الأمريكي أختتمها الأخير بإشارة سيئة قد تعطي إنطباع بأن بريطانيا تتحالف مع التنظيمات المتشددة بعد مطالبته “ماي” بالتركيز على ما سماه الارهاب الإسلامي المتشدد بدل من التركيز على تغريداته.

Categories: أخبار دولية,الأخبار

Tags: ,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.