الوطنية للنفط تحذر من التلاعب في عقود النفط بليبيا وتنشر قائمة الشركات الشرعية.

حصري.

الاحد 26 مارس 2017م.

جددت المؤسسة الوطنية للنفط اليوم التأكيد على أنها الجهة الشرعية الوحيدة في ليبيا المخوّلة و المعترف بها بموجب قرارات الأمم المتحدة بتصدير النفط الخام ومنتجاته.

وأكدت المؤسسة الوطنية للنفط بأن العقود الزمنية التي تشمل كل الإنتاج لسنة 2017 لخامات النفط الليبية تم التعاقد عليها مع 16 شركة نفطية عالمية, وهذه الشركات فقط تعتبر صاحبة العقود الشرعية الوحيدة لشراء النفط الخام الليبي وإستئجار ناقلات الشحن من الموانئ الليبية لسنة 2017م وهي:أيني ENI الإيطالية, توتال Total الفرنسية, أو أم في OMV النمساوية, ريبسول Repsol الاسبانية, روسنفت Rosneft الروسية, لوك أويل LukOil الروسية, سيبسا Cepsa الاماراتية, ساراس Saras الإيطالية, أيه بي أي API الأمريكية, جلينكور Glencore متعددة الجنسيات, سوكار Socar اذربيجان, يونيبيك Unipec الصينية, فيتول Vitol متعددة الجنسيات سويسرا, جانفور Gunvor الروسية, بتراكو Petraco متعددة الجنسيات, و بي بي اينيرجي BB Energy البريطانية.

و لقد رصدت المؤسسة الوطنية للنفط مجموعة من الأشخاص الذين يستغلون حالة الانقسام السياسي الذي تعيشه البلاد وابرامهم لعشرات العقود غير الشرعية مع شركات مغمورة وغير مؤهلة لشراء النفط.
وأفادت المؤسسة بأن هذه الجهات عرضت النفط الخام الليبي للبيع بتخفيضات كبيرة جدا عن سعر البيع الرسمي (OSP) وتصل خسارة الدولة الليبية في هذه العقود لو تم تنفيذها إلى مئات الملايين من الدولارات مقارنة بالعقود الشرعية المعمول بها.

كما تحذر المؤسسة الوطنية للنفط السوق الملاحي والسوق النفطي من الانجرار خلف هذه العقود غير الشرعية والعواقب الوخيمة لذلك و أن المؤسسة الوطنية للنفط غير مسؤولة عن تعويض أي أحد يتعرض لأي نوع من الخسائر بسبب هذه العقود.

كما تؤكد المؤسسة الوطنية للنفط أن جميع صادرات النفط الخام يتم دفعها بموجب خطابات اعتماد مستندية وبسعر البيع الرسمي (OSP) وبدون أي تخفيض.

يشار إلى أن عدة قضايا سجلت لتهريب النفط في ليبيا عبر وسطاء وهميين وتعد قضية الباخرة الإيرانية التي ضبطت في بنغازي منذ سنوات, شاهد على مدى الفوضى الذي كان يشهده قطاع النفط قبل سيطرة الجيش الليبي على الموانئ النفطية.

Categories: أخبار الأقتصاد,أخبار الرياضة,أخبار دولية,أخبار عربية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.