المدعي العام العسكري يبدأ تحقيقاً في قضية الجثث وصدور أوامر بالقبض

عاجل
بنغازي
السبت 28 أكتوبر 2017م.

قال مصدر عسكري للوكالة أن المدعي العام العسكري العميد فرج المبروك الصوصاع بدأ فعلياً في أجراءات التحقيق في حوادث القاء الجثث بمدينة بنغازي وضواحيها, بعد تسلمه رسالة رسمية من القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر, تطالبه بإتخاذ الاجراءات اللازمة للتحقيق في واقعة العثور على 36 جثة جنوب منطقة الأبيار 62 ك.م شرق بنغازي.

وأضاف المصدر العسكري أنه يتوقع صدور أوامر قبض خلال الأيام القادمة ضد بعض العناصر المسؤولة في الجيش, والأجهزة الأمنية, وكانت رسالة القائد العام للجيش الليبي واضحة بالخصوص حيث أكدت على (معرفة هوية من أرتكب هذه الجرائم وتحديد هويتهم والقاء القبض عليهم, وأستدعاء كل من له علاقة بالواقعة).

والتشديد على معرفة أين كانوا وفي أي سجن تم التحفظ عليهم, ومعرفة هل كانوا داخل سجون تابعة للجهات الأمنية ومعترف بها أو سجون سرية, مع التنبيه على عدم الإعتراف بأي عملية قبض خارج سلطة الجهات القانونية.

وكان رئيس اركان الجيش الليبي الفريق عبدالرازق الناظوري, قد أصدر أوامره لرئيس الغرفة الأمنية اللواء ونيس بوخمادة بسرعة البدء في اجراءات التحقيق في هذه الجريمة.

يذكر أن الأجهزة الأمنية ذكرت بأنه تم العثور على 36 جثة وعليها أثار إطلاق نار في الرأس, بجنوب منطقة الأبيار يؤكد مراقبين بأنها لأشخاص تم توقيفهم على ذمة قضايا إرهابية فيما سبق

Categories: أخبار دولية,أخبار عربية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.