الـــ94 تعيد تنظيم نفسها وتنتخب سالم بوجنات رئيساً واجتماع قريب لها في بنغازي

عاجل
بنغازي

الجمعة 29 ديسمبر 2017م.

علمت الوكالة من مصادرها ان كتلة الـــ94 بدأت في إعادة تنظيم مجموعتها للعمل على العودة للساحة السياسية في ليبيا وعقدت إجتماع بعيداً عن وسائل الإعلام انتهى بانتخاب النائب, “سالم بوجنات” رئيساً لها, والنائب “الضاوي النتصر” نائباً للرئيس, والنائب, “نادية الراشد” مقرراً.

وعلمت الوكالة من مصادرها بأن الكتلة ستعقد اجتماعاً في الأيام القادمة بمدينة بنغازي “لاعلانها مقراً للمجلس الاستشاري الأعلى للدولة” ولبحث إعادة التواصل مع المؤسسات الفاعلة المحلية والدولية, لحثها على عدم قبول قرارات مايسمى بالمجلس الأعلى للدولة “الغير دستوري” والذي تعتبر كتلة الــ94 جزء منه, والذي يتعمد ابعاد هذه الكتلة حتى ينفرد بالقرارات السياسية في الدولة .

يشار إلى أن المجلس الأستشاري الأعلى للدولة هو مؤسسة تنفيذية وهيئة استشارية أسست في ليبيا بعد اتفاق الصخيرات, الموقع في 17 ديسمبر 2015م, تحت رعاية الأمم المتحدة, حسب المواد 19 و20 و21 و22 و23 و24 و25 فإن : مجلس الدولة هو أعلى مجلس استشاري للدولة يقوم بعمله باستقلالية وفقاً للإعلان الدستوري المعدل ووفقاً لاتفاق الصخيرات و التشريعات الليبية النافذة ويكون له الشخصية القانونية الاعتبارية والذمة المالية المستقلة, ويتولى المجلس بالأغلبية التي يقرها نظامه الداخلي خلال فترة أقصاها 21 يوماً من تاريخ عرض مشاريع القانون عليه إبداء الرأي الملزم حكومة الوفاق الوطني الليبية في تلك المشاريع قبل إحالتها إلى مجلس النواب الليبي و للمجلس حق قبول أو رفض تلك المشروعات, ويتولى المجلس إبداء الرأي الاستشاري و الاقتراحات اللازمة ل حكومة الوفاق الوطني الليبية في القضايا المتعلقة بإبرام الاتفاقيات الدولية و الانضمام إليها, ويتعين على المجلس الرد كتابياً على أي طلب من حكومة الوفاق الوطني في غضون 21 يوماً من تاريخ استلامه, وينظم المجلس عمله وفق الملحق رقم 3 بالاتفاق السياسي, و في أول اجتماع له ينتخب المجلس رئيساً له ونائبين ومقرر و يضع اللائحة الداخلية الخاصة به و يعقد اجتماعاته بلصفة دورية خلال فترة لا تتجاوز 30 يوماً بين كل اجتماع, ويكون المقر الرئيسي لمجلس الدولة بالعاصمة طرابلس و يجوز له عقد اجتماعاته في أي مدينة أخرى, وينتهي عمل المجلس الأعلى للدولة بانتهاء عمل مجلس النواب وفقاً لنص اتفاق الصخيرات, وبدون الإخلال بالصلاحيات التشريعية لمجلس النواب, يقوم مجلس النواب ومجلس الدولة بتشكيل لجنة مشتركة بينهما قبل شهرين من انتهاء عمل الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور مهمتها اقتراح مشروعي قانوني الاستفتاء و الانتخابات العامة الضروريان لاستكمال المرحلة الانتقالية والتشريعات الأخرى ذات الصلة وتقدم مشاريع القوانين لمجلس النواب لإقرارها, يلتزم مجلس الدولة ومجلس النواب وحكومة الوفاق الوطني بتعزيز التعاون والتنسيق فيما بينهم لتوفير أجواء مناسبة لإجراء الستفتاء على الدستور و إجراء الانتخابات العامة والتداول السلمي للسلطة, ويختص مجلس الدولة كذلك بدراسة واقتراح السياسات و التوصيات اللازمة حول موضوعات : دعم تنفيذ الاتفاق السياسي و دعم الوحدة الوطنية و حماية المقومات الأساسية للمجتمع و مشروعات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وفقاً لبرنامج عمل الحكومة و أولوياتها و مكافحة الإرهاب و العنف والتطرف والإقصاء و دعم جهود المصالحة الوطنية والسلم الاجتماعي من خلال الآليات القائمة و العودة الطوعية والآمنة للمهجرين والنازحين و دور الإعلام في دعم جهود إحلال السلام ونبذ ثقافة العنف والكراهية و دعم ومساندة لجان تقصي الحقائق ومؤسسات مكافحة الفساد في أدائها لواجباتها, ويبدي مجلس الدولة رأيه في المسائل الأخرى التي ترى حكومة الوفاق الوطني أن تستشيره فيها وله في سبيل ذلك أن يعد المذكرات و الدراسات والتقارير اللازمة على ان يسترشد لدى تقديم مقترحاته بالمعايير و المحددات التي تضعها له الحكومة, يجوز للمجلس في سبيل أدائه لمهامه تشكيل لجان متخصصة من بين أعضائه.

Categories: أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.