الرئاسي يعلن عن معركة قادمة في مدينة بني وليد قريباً

الخميس 7 يونيو 2018م
طرابلس
قالت مليشيا تسمى “قوة مكافحة الإرهاب” تابعة للمجلس الرئاسي, في بيان على صفحتها الرسمية اليوم الخميس, أنه بعد تحقيقات أجرتها, قوة الردع الخاصة مع قيادات ما تسمي عصابات الجبهة الشعبية الذين قبض عليهم الفترة الماضية أفادوا بتواجد قوة عسكرية من المعارضة التشادية تقاتل مع عصابات الجبهة الشعبية, وتمركزهم في مدينة بني وليد و بالإضافة إلي ذلك تمركز تنظيم الدولة “داعش”, في أودية المدينة.

وأكدت القوة انها على جاهزية كاملة لتطهير مدينة بني وليد من العصابات والإرهابيين. وانه سيكون هناك تكليف رسمي من من قبل القائد الأعلى للقوات المسلحة, فايز السراج في الوقت القريب.بحسب ماجاء على صفحة القوة.

يشار إلى ان هذه المليشيات أدعى المجلس الرئاسي انه شكلها من أفراد تابعين لمدن مصراته وزليتن والخمس وغيرها, ولايعرف على وجه التحديد من أمرها ولا أين معسكراتها ومواقعها, ولم يظهر ممن يقودونها الإ ضابط مجهول يسمى العميد “عبدالسلام محمد المسعودي” متحدثاً باسمها, وأدعت فيما سبق أنها ستقوم بعملية سمتها “عاصفة الوطن” لتطهير ليبيا من الإرهاب.
يذكر ان مدن غرب ليبيا وجنوبها تتمركز فيها تنظيمات إرهابية متنوعة وتسيطر على مراكز ومواقع تابعة للدولة, وتسيطر على تهريب البشر والسلاح وتقوم بعمليات قبض خارج سلطة القانون.

Categories: أخبار دولية,أخبار عربية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.