إختطاف لاعب فريق نادي “رفيق” سالم عون وقتله بصرمان.

السبت 5 أغسطس 2017م, اسدل الستار في مدينة صرمان على سر إختفاء اللاعب السابق لفريق رفيق لكرة القدم, سالم عون, وشيع جثمانه يوم أمس الجمعة بالمدينة.

وأكدت مصادر إعلامية من مدينة صرمان غرب مدينة طرابلس بمسافة 60 ك.م, ان عملية الاختطاف تمت يوم الجمعة 28 يوليو 2017م, على يد مليشيات مسلحة, وتمكنت مليشيات اخرى من القبض على احد الخاطفين المدعو ” مصعب محمد الخويلدي” و ” عبدالرزاق عبدالله بن شتي, ولازال البحث جارياً عن أخرين شاركوا في عملية الاختطاف.

وبحسب المصادر فأن المليشيا المسلحة أختطفت اللعب سالم عون لغرض طلب الفدية والابتزاز, مطالبين بدفع نصف مليون دينار مقابل إطلاق سراحه, وحسب إعترافاتهم فأنهم قاموا باختطاف سالم عون, ونقلة الى مزارع منطقة القناوية جنوب صرمان وقاموا بقتلة بإطلاق النار علية ثم قاموا بدفنة فى نفس المكان لإخفاء الجريمة.

سالم عون لاعب سابق بنادي رفيق صرمان تألق فترة الثمانيات والتسعينات, العصر الذهبي لنادى رفيق صرمان, بشكل خاص, واستطاع عون ان يثبت نفسة ضمن الفريق الاول لنادى رفيق وان يصنع لنفسة اسم بين نجوم الكرة الليبية فى تلك الفترة واستمر عطائة الرياضي حتى بعد اعتزالة من خلال تكليفة بمهام التدريب, وايضاً كعضو مجلس ادارة بالنادى, كما شغل منصب المدير التنفيذى للنادى لفترة طويلة .

يشار إلى أن مدينة صرمان من المدن التي تسيطر عليها المليشيات المسلحة وتكثر بها الجريمة وتغيب عنها اجهزة الدولة الأمنية.

Categories: أخبار الرياضة,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.