إجتماع بين مصطفى صنع الله وبيتر مليت في طرابلس.

حصري.

الاثنين 24 أبريل 2017م.

علمت الوكالة أن, مصطفى صنع الله, أجتمع بمقر المؤسسة الوطنية للنفط, مع سفير بريطانيا لدى ليبيا, “بيتر مليت” بحضور “أبوالقاسم شنقير” عضو مجلس الإدارة ومدير عام الاستكشاف بالمؤسسة و “صلاح بن علي” مدير مكتب التعاون الدولي وعن الجانب البريطاني, “فاروق الناجح مستشار الشؤون السياسية وشؤون التعاون بالسفارة .

و قد عبر سعادة السفير عن دعم بلاده للمؤسسة الوطنية للنفط و تأكيدها على وحدة المؤسسة الوطنية للنفط و أكد على موقف بلاده الراسخ بخصوص العقود الشرعية المعترف بها دوليا للصادرات النفطية الليبية وفق قرارات مجلس الأمن الدولي.

كما تطرق الجانبان إلى الجهود التي تبذل من قبل المؤسسة وشركاتها و اللجان المشكلة للحد من عمليات تهريب الوقود المدعوم إلى خارج ليبيا .

وتناول الاجتماع بحث آفاق التعاون المشترك بين البلدين في مجال الصناعة النفطية وسبل تعزيز وتطوير هذا التعاون ، ومناقشة الوضع الاقتصادي في ليبيا والتطرق إلو المشاكل والصعوبات التي تواجه قطاع النفط والغاز بسبب تردي الوضع الأمني والأثار الناجمة عن الاقفالات لخطوط الأنابيب و الحقول وتأثير ذلك على الإنتاج و نقص الايرادات والمردود الذي ينعكس سلباً على المواطن صاحب الدخل المحدود خصوصا أن العجز في السنوات الماضيه كان يتم تمويله من احتياطيات المصرف المركزي و التي تآكلت مع مرور السنوات و بالتالي فإن الوضع الاقتصادي يمر بمرحلة خطيرة و عليه فإن زيادة الإنتاج أصبحت ضرورة ملحة جدا.

وفي ختام الاجتماع أعرب سعادة السفير عن دعم بلاده لجهود المؤسسة الوطنية للنفط لزيادة الإنتاج و مساهامات الشركات البريطانية في ذلك.

Categories: أخبار الأقتصاد,أخبار دولية,أخبار محلية,الأخبار

Tags: ,,,

Leave A Reply

Your email address will not be published.